انا بشبه العلاقات بالكوتشينة “اتبنيت التشبيه ده بعد وفاة أمي رحمة الله عليها”.

بعد وفاتها وبعد ما العزا خلص وكله عمل الواجب وتمام كده، تأملت العلاقات اللي موجوده حواليا لقيتها عمالة تقل وكمان ترتيبها عمل يتغير كل شوية، ناس كانت موجوده واختفت، وناس مكنتش موجوده وظهرت، ناس تانية كانوا قريبين وبيعدوا، وناس تالته كانوا بعاد وقربوا .

“حسيت نفسي ماسك ورق كوتشينة وعمال بعيد ترتيبه وتفنيطة من أول وجديد”، ولغاية دلوقتي ده لسة بيحصل، عشان بعد التفنيط والترتيب ده اوصل لاكتر دايرة صحية في العلاقات، متبقاش مرهقة، متبقاش فيها تصنع وتكلف.

وفي كل سنة بحول افنط وارتب ورق الكوتشينة بتاع علاقاتي عامل ايه؟

واحنا داخلين علي 2021 يارب يجعلها سنة خير وبركه ورزق وفتح امين.

و احنا بنخطط لاهدافنا محتاجين نخطط كمان لعلاقاتنا، نفنطها ونرتبها.

محتاجين ندور ونكتر من العلاقات الصحية السليمة اللي بنبقي فيها نفسنا وبنبقي حقيقين فيها، اللي مش بنضطر اننا نمثل او نلبس ماسك.

فنطوا علاقاتكم ورتيبوها.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *